مشروع الجوز في تركيا

مشروع الجوز في تركيا.. إجراءاتك بدون تعقيد مع 7 شركات

محتوى الموضوع

لمن دخل هذا المقال بحثا عن مستشار تجاري متخصص في كيفية بدء مشروع الجوز في تركيا؛ فإن أفضل مستشار نعرفه افادنا نحن بموقعن هذا وافاد تجار اخرين نعرفهم هو:

تواصل مباشر بالضغط هنا

أما من يبحث عن معلومات وتفاصيل تفيده بهذا المجال فإننا نسرد لكم أدناه المعلومات التي نأمل ان تفيدكم وتشبع تطلعاتكم:

مشروع الجوز في تركيا

 مشروع الجوز في تركيا من المشاريع المربحة، حيث أنها من أولى الدول التي قامت بزراعة الجوز، وهي من أكثر المحاصيل إثارة للاهتمام للحكومة، وتشجع الاستثمار الزراعي، وإذا كنت ترغب في استيراد الجوز من تركيا، تعمل منصة ” أفضل “ على توفير كل ما تريده بخصوص مشروعك، وتقدم لك أفضل شركات الاستيراد، وكل هذا ستجده في هذا المقال التالي …

مشروع زراعة الجوز في تركيا

تتطور زراعة الجوز في تركيا بسبب الاستهلاك الكبير لها في جميع المحافظات التركية والقيمة الغذائية الكبيرة لثمار الجوز، ونقدم دراسة جدوى زراعة الجوز حتى يمكن عمل مشروع ناجح في تركيا:

البحث عن الأراضي:

يجب أن تستوفي جميع الأراضي المعايير التالية:

  • التحليلات المختبرية الإيجابية لجودة التربة.
  • التحاليل المعملية الايجابية للمياه الجوفية في الاراضي.
  • الارتفاع المناسب للأرض فوق مستوى سطح البحر لدرجة الحرارة المناسبة طوال العام.
  • ميل مناسب للأرض لزراعة أمثل للجوز.
  • القرب من الطرق الرئيسية والأهم أن الطرق مسجلة رسمياً لدى مجلس البلدية.

تنظيف الأرضيات:

  • نظف الأرض من الأشجار البرية الموجودة والأعشاب الزائدة
  • تنظيف الأراضي من الأحجار والصخور بالآلات والمعدات الثقيلة مثل الجرافات والجرارات الزراعية.

زراعة الأشجار:

  • هذا جزء مهم جدًا من العملية وحيوي لنجاح المشروع.
  • بذرة تشاندلر الذهبية، وهي واحدة من أكثر المكسرات إنتاجًا والأكثر طلبًا في السوق.
  • هي بذور من أصل أمريكي نحضرها ونزرعها في منطقة بانديرما في تركيا حتى تصل الأشجار إلى عمر سنتين.
  • تزرع هذه الأشجار في مزارعنا بعمر أقل من عامين.
  • إشراف مهندسين زراعيين واستشاريين ذوي خبرة باستخدام أحدث التقنيات العالمية، وبعد عملية الزرع مثل تغطية جذوع الأشجار بنسيج مميز يحميها من البرد.

تحضير نظام الري:

  • نستخدم أحدث التقنيات لتحديد موقع المياه واختبار جودتها قبل البدء في حفر الآبار، وجميع الأراضي في المشاريع الزراعية في تركيا التي تحتوي على المياه الجوفية الوفيرة تحت ترابها.
  • نقوم بحفر الآبار بين 80 و 150 متر حتى نصل إلى مصدر المياه، ويتم تجهيز نظام ضغط خاص لتوصيل المياه بالتساوي لجميع الأشجار في المشروع.
  • كما نقوم ببناء خزانات المياه في أعلى نقطة من أرض المشروع لترشيد استهلاك الكهرباء على منحدر الأرض.

التربة والكهرباء:

  • يعد تحضير التربة إلزاميًا يرتبط بعملية إنشاء أنظمة قنوات الري وربطها معًا.
  • نقوم بالتنسيق مع وحدة توزيع الطاقة في السلطات المحلية ونقوم أيضًا بالترتيب والتسليم.
  • شبكات الكهرباء إلى أقرب مصدر رئيسي للطاقة.
  • نقوم أيضًا ببناء نظام للطاقة الشمسية حيث يتم تزويد الأراضي بمصدر بديل للكهرباء.

تركز أي شركة استثمارية على المنتجات ذات العوائد الاستثمارية المرتفعة لسنوات عديدة، من خلال مكاتب وساطة تجارية في تركيا فضلاً عن التركيز على المجال العقاري مثل العقارات السكنية والتجارية، فضلاً عن فرص الاستثمار البديلة مثل المشاريع الاستثمارية في تركيا.

مشروع الجوز في تركيا
مشروع الجوز في تركيا

ربما تفيدك قراءة :مشروع زراعة الجوز في تركيا .. قائمة شركات تلبي جميع طلباتك

الاستثمار في مزارع الجوز في تركيا

الجوز من الأشجار القاسية التي لا تتطلب الكثير من العناية بعد الزراعة، لأنها تنمو بشكل طبيعي في مجموعات صغيرة أو متناثرة بين الأشجار الأخرى.

تتميز زراعة الجوز في تركيا بالعديد من المميزات منها:

  • تندرج تحت فئة الأشجار التي لا تحتاج إلى إعادة زراعتها مرة أو مرتين في السنة كما هو الحال بالنسبة للمحاصيل الموسمية.
  • ازداد الطلب العالمي على الجوز عاما بعد عام من خلال الاستيراد من تركيا.
  • يستخدم في تحضير العديد من الأطباق، كما يؤكل كنوع من المكسرات مع مشروب شاي.
  • تنتج شجرة الجوز حوالي 4 كجم في السنة الأولى، وحوالي 40 كجم بعد 10 سنوات!
  • يعتبر خشب الجوز من أغلى وأقوى الأخشاب وأكثرها تحملاً، حيث يقاوم الانكماش، ويستخدم في صناعة الأثاث المنزلي وخزائن الحائط والمطبخ، ويعتبر من أفخم الأخشاب وأجملها، في حين أنه يستخدم على نطاق واسع في شكل قشرة.
  • لن يقلق المستثمر أو يخشى أن تفسد المكسرات قبل بيعها، وتخزينها لعدة أشهر لا يؤثر على تخزينها بالإضافة إلى سهولة التخزين، مما يتيح للمستثمر البحث بهدوء عن السوق الأمثل وهذا هو أفضل سعر.
  • يعتبر الجوز من الفاكهة، ولا يضع المستثمر شروطا خاصة أمام المستثمر بعد قطفه ، بل يرضى عن تخزينه بشكل طبيعي وفي أماكن مناسبة للتخزين حفاظا على جودته.
  • تتطلب الثمار من المستثمر توفير ثلاجات لتخزينها أو تغطيتها بالشمع، حفاظا على جودتها وعدم إفساد موسم الحصاد له.
  • كما يجبر المستثمر على بيعه في موسم الحصاد وعدم تأخيره، حتى لا يعاقبه إما بإفساده أو بدفع نقود لتخزينه أو تغليفه.
  • تمتلك تركيا أحد أهم الموارد الاقتصادية التي تميز تركيا عن العديد من دول العالم، وذلك لاهتمامها الكبير بالاستثمار الزراعي سواء كانوا مستثمرين محليين أو مستثمرين أجانب، حيث تأتي تركيا في المرتبة الأولى من حيث الإنتاج الزراعي.

عوامل ازدهار الاستثمار الزراعي في موسم الجوز في تركيا:

  • العوامل الجغرافية في تركيا وكذلك المناخ المناسب لنمو أنواع المحاصيل المختلفة.
  • تمتلك تركيا مساحات كبيرة من الأراضي الصالحة للزراعة.
  • وفرة الموارد المائية.
  • تشجع الدولة التركية الاستثمار في زراعة الجوز في تركيا محليا ودوليا، فضلا عن دعمها للاستثمار وتوفير كافة التسهيلات.
  • وفرة في الأيدي العاملة اللازمة للزراعة والتي تمثل حوالي 25٪ من القوى العاملة التركية العاملة في مجالات الزراعة في تركيا.
  • السماح للمستثمرين الأجانب بتحويل أرباحهم بحرية.
  • توفير فرص الاستثمار في الصناعات الزراعية مثل: تعليب الخضر والفاكهة، وإنتاج الأعلاف الحيوانية، والدواجن، ومنتجات الألبان.

 تقدم تركيا للمستثمرين العرب في مجال الزراعة:

  • الإعفاء من الرسوم الحكومية.
  • كما تعفي تركيا المستثمرين العرب من ضريبة القيمة المضافة.
  • تقليص حجم الضرائب عليها.
  • كما يمنح الجنسية التركية عن طريق شراء عقار

نصائح مهمة عند إقامة مشروع زراعي في تركيا:

  • يجب عليك اختيار نشاط زراعي متنوع، حتى تستفيد أكثر من هذا المشروع، مثل: زراعة النباتات العطرية، والخضروات، والنباتات الطبية.
  • إذا كان لديك رأس مال فالأفضل أن تنشئ مشروعًا متكاملًا كزراعة المحاصيل وتصنيعها في نفس الوقت، لأن هذا يزيد من أرباح شركتك.
  • يجب إنشاء شركة مساهمة برأس مال كبير، حتى يتم السماح بالتصدير إلى دول في الخارج، حيث تتعامل الشركات الصغيرة مع السوق المحلي التركي، بينما الكيانات الاقتصادية الكبيرة، والقوانين التركية تسمح للمستثمرين بالتصدير إلى الخارج، وهو يعتبر حلاً ممتازًا للتغلب على أزمة عدم استقرار العملة المحلية.

 

مشروع الجوز في تركيا
مشروع الجوز في تركيا

ربما تفيدك قراءة :اراضي للبيع في طرابزون تركيا من أفضل 10 مكاتب متخصصة

مناطق زراعة الجوز في تركيا

الجوز هو أحد أكثر الأشجار ربحية لكل قدم مربع من الأرض، فهو محصول تجاري مهم للغاية. زراعة الجوز جهد طويل الأمد يتطلب المال والالتزام والحماس. تعتبر أشجار الجوز من الأشجار المعمرة. يبلغ عمر أشجار الجوز مائتي عام أو أكثر بأقطار تتراوح من ثلاثة إلى أربعة أقدام. يتم تقطيع جذوع الأشجار عالية الجودة إلى قشرة ويمكن لصقها على الأثاث أو التشطيبات المنزلية للحصول على تشطيب الجوز المرغوب. يستخدم خشب الجوز للخبز، كزينة للآيس كريم والحلويات المنكهة. يجب أن تزرع الجوز في مناطق لا تقل عن 25 بوصة و 170 يومًا خالية من الصقيع سنويًا. للحصول على أفضل المحاصيل، يجب أن تكون التربة بسمك حوالي 30 بوصة لتوفير مساحة لتوسيع الجذور.  التربة الطميية هي الخيار الأفضل للإنتاج لأنها رطبة وخصبة تستنزف المياه.  يجب أن يزرع الجوز في أماكن ذات تصريف جيد أو لا توجد رطوبة أثناء الزراعة والابتعاد عن أماكن تكون الثلج.

يمكن أن ينمو الجوز تلقائيًا من البذور التي سقطت على الأرض، أو عن طريق براعم من السيقان، لكن هذه الطرق غير موثوقة للزراعة التجارية. تعتبر الشتلات التي تنمو من البذور ضعيفة ومتضررة من قبل الحشرات وغالبًا ما تأكلها الحيوانات. تفقد الشتلات التي تنمو من براعم الساق قوتها بعد ثلاثين عامًا، لذا فإن الشتلات التي تنمو في أماكن محمية هي طريقة جيدة لزراعة شجرة الجوز. يمكن أن تتحول الشتلات الصغيرة إلى أشجار جوز عالية الجودة بعد 35 إلى 50 عامًا وهو نصف وقت النمو الطبيعي، ويعد تحضير الموقع قبل الزراعة أمرًا بالغ الأهمية، ويجب تنظيف الأرض من الأعشاب والنباتات المنافسة الأخرى لمدة ثلاث سنوات تقريبًا من عملية الزراعة.الأراضي التركية تصلح لجميع أنواع الجوز، وتعتبر مرتعا لإنتاج الجوز.

الاستثمار في الجوز يحقق عوائد مجزية، وتنتج تركيا الكثير من المكسرات من أجل تحقيق الاكتفاء الذاتي من المكسرات.يُزرع الجوز في غابات جبال الكاربات عبر بلدان الشرق الأوسط حتى جبال الهيمالايا. يمكن أن تتحمل شتلات الجوز التي يتم إحضارها من بلاد فارس والشرق الأوسط درجات حرارة تصل إلى -23 درجة مئوية، ويمكن أن تنمو شتلات جوز الكاربات في درجات حرارة منخفضة تصل إلى -32 درجة مئوية. من بين أهم المناطق لزراعة أشجار الجوز في تركيا / مانيسا – بورصة، والعديد من المناطق الأخرى.

أراضي الجوز في تركيا

  • هناك العديد من الأراضي المناسبة لزراعة الجوز في تركيا، حيث تعد تركيا مكانًا مثاليًا لزراعة الجوز، وتنتشر مزارع الجوز في تركيا.
  • موقع الأرض في تركيا، وارتفاعها عن سطح البحر، يجب أن يكون هناك طريق على حدودها من أمور مهمة للغاية تحدد قيمة الأرض الزراعية
  • تفضل أشجار الجوز، مثلها مثل جميع أشجار الفاكهة، الشمس والتربة جيدة التصريف، وتزدهر أشجار الجوز في تربة رملية جيدة التصريف تُروى وغنية بالمواد العضوية.
  • شجرة الجوز حساسة لتركيزات عالية من الصوديوم والكلور والبورون.
  • أنسب المواقع لزراعة الجوز هي الأنهار الباردة، والتلال والمناطق الساحلية.
  • من الضروري الابتعاد عن المواقع التي تحيط بها التلال حيث يوجد هواء بارد.
  • كذلك، يجب تجنب أماكن هطول الأمطار الغزيرة، والتي لا يتم تصريفها جيدًا.
  • قبل زراعة أشجار الجوز الصغيرة، يجب تحضير التربة عن طريق حرث التربة حتى عمق 20-27 بوصة.
  • يهدف الحرث إلى تدمير الحشائش المعمرة وزغب التربة، وهو أمر ضروري لتطوير نظام جذر دقيق خلال الأشهر الأولى.
  • قبل الحرث، يتم أخذ عينات من التربة وإرسالها إلى المختبر لتحديد الإجراءات التصحيحية اللازمة.
  • يضيف العديد من مزارعي الجوز 20-30 طنًا من السماد لكل هكتار قبل زراعة الأشجار الصغيرة، لزيادة خصوبة التربة وتحسين نسيج التربة.

تجارة الجوز في تركيا

يمكنك شراء المكسرات من مصادر موثوقة بسعر الجملة مثل:

1- شركة نفيس كولدن للشاي والمكسرات والمواد الغذائية:

هي شركة لتصنيع وتغليف المواد الغذائية، وهي من الشركات التركية المرخصة، وتقع الشركة في مدينة اسطنبول الأوروبية، وتعمل في مجال المواد الغذائية بشكل عام والمكسرات بشكل خاص، وأن تهتم الشركة بالمنتج من حيث الجودة والذوق المميز الذي يطلبه العميل وتقوم حاليا بعمل دراسة جدوي مصنع مواد غذائية.

2- روزا بارك العالمية للتجارة والصناعات الغذائية:

وهي من الشركات الرائدة التي تجمع بين الخبرات العلمية والعملية مع التقنيات المتقدمة على أعلى مستويات الجودة والاحتراف والابتكار لتقديم أفضل المنتجات الغذائية، وكذلك أجود المنتجات الغذائية بنكهات مميزة وأسعار تنافسية.

3- شركة سبع مكسرات لتجارة منتجات المكسرات:

هي الشركة التركية الرائدة في مجال تصدير منتجات المكسرات عالية الجودة، كما أنها تقدم طرق دفع آمنة للغاية مثل خطاب الاعتماد البنكي، ولديها خدمة شحن البضائع إلى المكان الذي تحدده.

 4- شركة شاهين زاده للمواد الغذائية في تركيا:

تعمل الشركة في مجال العلاقات التجارية في مجال الأغذية. تنتج الشركة وتتاجر بالمنتجات المحلية عالية الجودة مثل المكسرات من الفستق والبندق وبذور الصنوبر واللوز والجوز والكاجو (مملح ومطحون كعجينة أو زبدة).

اسعار مزارع الجوز في تركيا

تتفاوت أسعار الأراضي الزراعية في المدن التركية، حيث تزداد في المدن الكبرى، وتنخفض في المدن النائية، الأمر الذي تشجعه الحكومة التركية.

من أشهر شركات استثمار مزارع الجوز في في تركيا:

  • (Turkey Walnut) للاستثمار الزراعي:

 وهي من فروع أكبر شركة استثمارية في تركيا، وأصبحت من أهم الشركات المساهمة في تطوير الاستثمار الزراعي وخاصة زراعة الجوز في تركيا. تعمل بالتعاون مع وزارة الزراعة ممثلة في دائرة المزارع وبالتعاون مع كبار المتخصصين الزراعيين في كبرى الجامعات التركية بشكل عام ومنطقة سكاريا بشكل خاص.يعمل معها فريق محترف من المهندسين الزراعيين والمتخصصين لتقديم استثمار زراعي متكامل يلبي النقص في السوق التركي لمحصول الجوز، كما يساهم في زراعة أكبر المساحات الممكنة من الأراضي الجبلية المناسبة لزراعة أفضل ثمار الجوز شجرة في العالم.

  • مزرعة Cevizbağı

هي مزرعة اسمها يعني “بستان الجوز القزمي العنقودي“، وهي واحدة من أبرز مزارع الجوز في تركيا وإذا كنت ترغب في الاستيراد منها يمكنك الاتصال بها أو وسيط تجاري في تركيا، وتقع حوالي ساعتين بالسيارة من أنقرة في محافظة كيرشهير، وتقع المزرعة فوق بلدة كامان الصغيرة الشعور بالانفتاح والانعزال والبرية، في المسافة خزان لامع يمتد لأميال تحت مجموعة من التلال بلون القش. المزرعة مملوكة لأوزكان كولاكيس، موظف حكومي سابق يبلغ من العمر 56 عامًا، بدأ عام 1994 بزراعة أشجار الجوز في قرية طفولته، ثم انتقل بعد تقاعده في عام 2012 إلى المزرعة للحصول على رعاية بدوام كامل، و يبدأ موسم حصاد الجوز في منتصف أكتوبر. ينمو الجوز في مجموعات مزدوجة وثلاثية على طول حواف الأشجار، والجوز الطازج في غطاء أخضر سميك وصلب جعله يشبه الليمون، وتحتوي هذه القشور على صبغة كانت تستخدم قديماً للأقمشة والأحبار، ومن أفضل أنواع الجوز يمكن استيراد الفستق منها وإذا كنت تريد الفستق فيمكنك البحث عن الإنترنت عن استيراد الفستق من تركيا.

سيشجعك ما سبق بالتأكيد على البحث عن اراضي الجوز في تركيا أو مزارع الجوز المعروضة للبيع في تركيا، وتحقيق الدخل أثناء نمو أشجار الجوز، حيث تستخدم العديد من المزارع الجديدة “الزراعة الحراجية”، والتي تستخدم محاصيل مزدوجة لأشجار الجوز مع محاصيل المراعي للحصاد أو لرعي الماشية، وتزرع الأشجار في صفوف منفصلة، بمعدل 100 شجرة للفدان، مع محاصيل أخرى بين الصفوف.بالإضافة إلى محاصيل المراعي، يمكن استخدام المحاصيل عالية القيمة مثل التوت أو العنب البري، ويمكن أن توفر الحراجة الزراعية الدخل بطرق مختلفة. في السنوات القليلة الأولى، كان الدخل الوحيد من المحاصيل المزروعة بين الأشجار، وعندما تكبر الأشجار، يقل حجمها إلى حوالي 30 شجرة لكل فدان، مع بيع الخشب من رقيق، وبعد بضع سنوات، أشجار الجوز تبدأ بإنتاج المكسرات لحصادها، وعندما تنضج الأشجار الضعيفة المتبقية يتم حصادها للحصول على جذوع القشرة التي تجلب آلاف الدولارات لكل جذع لذلك فهو من أبرز المشاريع التجارية في تركيا.

سعر الجوز في تركيا

وشهدت أسعار المكسرات ارتفاعاً ملحوظاً هذا العام، خاصة أسعار الجوز في تركيا، ويرجع ذلك إلى ابتعاد الأتراك عن تناول المكسرات، لذا أصبح شراء اللوز والفستق مجرد حلم، واتجه الناس إلى شراء الحمص وبذور عباد الشمس، وأصبح التجار في وضع صعب للغاية. يهرب الشعب التركي من شراء المكسرات بسبب ارتفاع أسعارها الخيالي، حيث ارتفعت أسعار المكسرات بنسبة تتراوح بين 50 و 90٪، نتيجة انخفاض الإنتاج وتقلبات العملة الأجنبية، ونتيجة لهذه الزيادات السعرية، ابتعد الشعب التركي عن أكل المكسرات.حيث وصل سعر كيلو الفستق المنتج في تركيا إلى 170 ليرة تركية، ويأتي اللوز في المرتبة الثانية بعد الفستق من حيث الأسعار المرتفعة، حيث ارتفع سعر كيلو اللوز حتى وصل إلى 100 ليرة تركية، حتى نصيب الفرد بلغ استهلاك المكسرات في تركيا حوالي 8.5-9 كيلو. كما انخفض هذا الاستهلاك بسبب ارتفاع الأسعار، وفضل الناس شراء الحمص وبذور عباد الشمس بدلاً من المنتجات باهظة الثمن. وارتفع سعر الفول السوداني بنسبة 90٪، ليصبح 19 جنيهاً، وارتفع سعر الجوز المستورد بنسبة 40٪، وزاد مرة أخرى في أكتوبر بنسبة 10٪ من العام الماضي.كان سعر عين الجمل حتى وصل إلى 80-90 ليرة، وصل سعر اللوز المقشر إلى 90-110 ليرة، ووصل سعر الكاجو إلى 100-110 ليرة، مما أدى إلى ارتفاع أسعار مزارع الجوز في تركيا.

استثمار الجوز في تركيا

تعتبر تركيا رابع أكبر منتج للجوز في العالم، ومع ذلك فهي تستورد الجوز حيث أن الإنتاج المحلي لا يكفي لسد احتياجات السوق، وقد اختلف الطلب على الجوز في الماضي، ولكن في السنوات الأخيرة هناك ارتفاع الطلب على الجوز. توفر زراعة الجوز في تركيا مستقبلًا استثماريًا قويًا في تركيا نظرًا للظروف الزراعية المناسبة مثل الأمطار الغزيرة ودرجة الحرارة وخصائص التربة المناسبة للجوز، بالإضافة إلى حقيقة أن الاستهلاك الفردي للجوز في تركيا كبير بسبب الفوائد العديدة للجوز، لأن الجوز يعتبر منشط جنسي ومصدر طاقة للجسم.

هناك إقبال كبير في تركيا على زراعة الجوز بسبب الثقة في مستقبلها الاستثماري، حيث اتخذت الحكومة التركية خطوات مهمة في هذا الاتجاه وزادت من فرص الاستثمار الزراعي في تركيا، من خلال تحصين الجوز والتبرع بالشتلات للمزارعين، مما نتج عنه مجموعة وراثية واسعة من الشتلات، وتم تكليف الحكومة التركية بوزارتين لتقديم الدعم لإنتاج الجوز الجيد في تركيا، وتعاونت وزارة الزراعة مع وزارة الغابات لدعم زراعة الجوز القزمي، وتقدم الوزارتان سياسات وبرامج جديدة لتنمية زراعة الجوز في تركيا، ووجود مزارع الجوز للبيع في تركيا.

أصدرت الحكومة التركية قانونًا خاصًا في الاستثمار الزراعي لتشجيع زراعة الجوز في تركيا ، وفقًا للأحكام التالية:

1 – إعطاء أراض زراعية من أملاك الحكومة التركية بمساحات كبيرة تصلح لزراعة الجوز بعقد إيجار طويل الأمد يصل إلى 60 سنة بإيجار رمزي للغاية.

2 – إعفاءات ضريبية كاملة على مشروع زراعة جوز شندلر.

3 – تقديم دعم مادي كامل يصل إلى 60٪ من جميع النفقات والمصاريف التي تم إنفاقها على زراعة الجوز ومنها:

أولا – ثمن شتلات جوز تشاندلر الذهبي.

ثانياً – دفع كافة تكاليف حفر الآبار الارتوازية في باطن الأرض.

ثالثا – المساعدة في بناء خزانات المياه على الارض.

رابعا- توفير الالات لحرث الارض وتنظيفها وتجهيزها للزراعة.

خامساً – تكلفة توليد الكهرباء من الألواح الشمسية.

وهكذا تكونوا تعرفتم على كل تفاصيل مشروع الجوز في تركيا.

ربما تفيدك قراءة :مشروع زراعة الفطر في تركيا .. ابدأ تجارتك مع 10 مؤسسات

 

المصدر | أفضل

انتقل إلى أعلى