افضل مشروع تجاري في تركيا

افضل مشروع تجاري في تركيا .. أوثق شركات تخطط لك استثماراتك

محتوى الموضوع

لمن دخل هذا المقال بحثا عن مستشار تجاري متخصص في كيفية بدء مشروع تجاري في تركيا؛ فإن أفضل مستشار نعرفه افادنا نحن بموقعن هذا وافاد تجار اخرين نعرفهم هو:

تواصل مباشر بالضغط هنا

أما من يبحث عن معلومات وتفاصيل تفيده بهذا المجال فإننا نسرد لكم أدناه المعلومات التي نأمل ان تفيدكم وتشبع تطلعاتكم:

افضل مشروع تجاري في تركيا

هل تتساءل عن  افضل مشروع تجاري في تركيا لكى تبدأ؟ هل أنت وافد إلى اسطنبول وتبحث عن مشروع استثمارى مضمون النجاح؟ منصة “أفضل” تقدم لك كافة المعلومات التى تحتاجها عن أفضل المشاريع الاستثمارية لكى تضمن اختيارك واحد من مشروعات ناجحة في تركيا.

مشروع تجاري في تركيا

تركيا بلد صناعي  ومنه يتم تصدير أنواع مختلفة من البضائع إلى أسواق العالم المختلفة. جدير بالذكر أن الدول العربية تعتبر الأكثر استيرادًا للبضائع من تركيا، حيث أن معظمها دول غير صناعية وتعتمد على الاستيراد لتغطية حجم الطلب على السلع المختلفة، وكشاب مقيم في تركيا، يمكنك زيارة الأسواق والشركات والمعارض ومعرفة أسعار تصدير البضائع المختلفة، ومن ثم يمكنك البحث عن فرص لتصدير البضائع التي تعتقد أنها أكثر ربحية لبلدك، مما يعني أنه يمكنك تحديد نوع واحد أو أكثر من المنتجات التي يتم بيعها بسهولة في بلدك بسعر جيد والبحث عبر الإنترنت وفي التعليقات على المدونات التي يدور محتواها حول الاستيراد والتصدير وكذلك الإعلانات المبوبة وطرق أخرى ممولين مشاريع في تركيا والمستوردين لعرضها لهم خدمة إمدادهم بالبضائع التي يحتاجونها.

وفي المقابل يمكنك الحصول على عمولة من الشركة التي باعتها لها، كما يمكنك تحصيل مبلغ من المال من المستورد مقابل الخدمات التي يقدمها له لكن الأفضل هو الاتفاق مع الشركات والعمل على تسويق منتجاتها والمساعدة في تصديرها مقابل عمولة جيدة يمكن للمقيمين بشكل دائم أو مؤقت تنفيذه برأس مال محدود ومن خلاله يمكنهم تحقيق مشروع تجاري ناجح جدا بأرباح ممتازة تساعدهم على عيش حياة كريمة في تركيا ربما الادخار الجدير بالذكر أن المشاريع التي نحن بصدد طرحها ليست إبداعية ، بل مشاريع تم تنفيذها بالفعل في السوق التركي وحققت الكثير من النجاحات والأرباح سواء مع المواطنين الأتراك أو المقيمين من العرب وغير العرب

دراسة جدوى لمشروع تجاري

قد يقوم الشخص بإنشاء مشروع لمجرد وجود فكرة خطرت بباله ، وهذه الفكرة لا تناسب السوق بأي شكل من الأشكال وما يتطلبه واحتياجات العملاء لهذا المشروع. لذلك ، طور الاقتصاديون النموذج الذي يجب على أي مقدم طلب تنفيذ مشروع تجاري من أجل اختبار نجاح هذا المشروع.

دراسة الجدوى هي الأداة الوحيدة التي يمكنك من خلالها، عزيزي القارئ، تحديد الشكل الموضوعي والعلمي لمشروعك وبيان مدى نجاح فكرتك وعدم المخاطرة بأموالك، وفي هذه المقالة المفيدة سوف نقدم لك تكلفة اعداد دراسة جدوى تكلفة اعداد دراسة الجدوى وخطوات القيام بعملها والهدف من عمل دراسة الجدوى كالتالي:

  1. عليك تحديد الفكرة الأساسية للمشروع وطبيعته التجارية وتحديد الهدف منه، من خلال تحديد إمكانياتك المالية، ما هو مصدرك لتمويل المشروع، وكم رأس المال، وأيضًا الدقة تحديد ما سوف تحتاجه من حيث الموارد البشرية وعدد الفريق الذي سيعمل معك، كل هذه المعلومات عنك من خلال التعرف عليهم بالتفصيل وبأقصى درجات الدقة.
  2. عند إجراء دراسة الجدوى لمشروعك، يجب أن تختبر معدل نجاح فكرة مشروعك من خلال الإجابة على السؤال “هل لديّ الخطة والقدرة على اقتحام سوق العمل ومقاومة المنافسين والتفوق عليهم في الأداء أم ليس؟ ستحصل على هذه الإجابة عند قيامك بدراسة كاملة لحالة السوق المحلي، وكذلك عدد استهلاك السلعة التي سوف تتداول بها وهل هي متوفرة أم نادرة، ومن أين ستحصل عليها وتحددها قائمة المنافسين ثم قم بعمل قائمة أخرى من الأقوياء، وبعد كل هذا ستتمكن من الإجابة عن السؤال الأكثر أهمية.
  3. بعد الإنتهاء من خطوات تنفيذ المشروع عليك عمل تصميم كامل لشكل المشروع وما يحتاجه وما هي امكانية تقديمه وما المقصود بهذا المقر او الموقع الخاص بالمشروع والمواد والتجهيزات التي يحتاجها وكيف سيكون يتم توفيرها، حدد كل ما لديك من أدوات وأساليب وكل إمكانياتك حتى يظهر المشروع.
  4. في هذه المرحلة سيظهر مشروعك، ولكي تبدأ خطواته الأولى، حدد المواصفات التي يجب أن تكون متوفرة في إنتاجك والعمل بما يتناسب مع إمكانياتك وبعد ذلك ستحقق هدف مشروعك.
  5. تطوير خطة تسويق محكمة، وعمل حملات ترويجية، وتطوير استراتيجية، وإتقان فن إقناع العملاء بما تقدمه من منتج أو خدمة من خلال عملك.
دراسة جدوى لمشروع تجاري
دراسة جدوى لمشروع تجاري

ربما تفيدك قراءة: من الخبراء: قائمة أفضل المشاريع الاستثمارية في تركيا

الهدف من عمل دراسة جدوى لمشروع تجاري:

  1. إجراء دراسة جدوى لمشروع تجاري يساعد صاحب المشروع على تطوير عدد من الأساليب التي تجعله أكثر قابلية للتعامل مع مشروعه بطريقة متطورة ومبتكرة.
  2. تعمل دراسة الجدوى على جعل صاحب المشروع يفهم كل ما يتعلق بمصطلحات مشروعه التجاري مثل حالة السوق والمنافسين والوسيط التجاري وغيرها من المصطلحات التي لم تكن معروفة من قبل.
  3. دراسة جدوى لمشروع تجاري تجعل صاحب المشروع حريصاً على إتقان دراسة حالة الأسواق التي سيدخل فيها كمنافس حتى يعرف معنى حجم الطلب وحجم المصروفات وغيرها من المفاهيم الهامة لإجراء دراسة السوق.
  4. تعتبر دراسة الجدوى لأي مشروع على الإطلاق بمثابة مقياس ثابت لتأثير المشروع على المجتمع بشكل عام وما هي مساهمته المحتملة في تجديد السوق كما أنه يجعل صاحب المشروع قادرًا على تحديد ما إذا كان المشروع سيستمر أو يجب عليه اتخاذ قرار استبداله بمشروع آخر.
  5. تعمل دراسة الجدوى على إكساب صاحب العمل خبرة كبيرة في مجال مشروعه، خاصة فيما يتعلق بتوظيف عماله، بحيث يتم اختيار الموظفين على أساس منهجي ومنهجي لا يتم اختيارهم فقط من بين أصحاب الخبرة، ولكن يتم إعداد برنامج دعم احترافي لهم من أجل الاستفادة من خبراتهم التي سيكتسبونها أثناء العمل في مشروعه.

وهناك مكاتب خاصة بهذه الأعمال

وهي:

كيفية بدء مشروع تجاري ناجح

يعتمد نجاح المشروع التجاري على الفكرة الأساسية التي يقوم عليها مع مراعاة  شروط فتح محل في تركيا، تختلف التجارة في السلع عن التجارة في الخدمات شكلاً ومضمونًا، ويعتمد نجاح كل منهما على عدة عوامل وأهمها السوق المحلي المستهدف إذا كان المشروع قائمًا على تجارة سلعة معينة، فيجب تحديد حاجة المستهلك لتلك السلعة، والعوامل التي ستجعله يقبل استهلاكها  والأهداف الدقيقة لانتشار السلعة، وحجم المبيعات السنوية بناءً على بيانات السوق.

 رأس المال:

 تختلف طبيعة المؤسسات التجارية والصناعية في احتمالية تخلي المنشآت الصناعية الصغيرة عن رؤوس أموالها، حيث يمكن للحرفي أن يبدأ المشروع بأقل المواد الأولية ويسوق منتجه محليًا، بينما من الضروري لصاحب العمل الحصول على رأس مال كافٍ لشراء المنتجات وتغطية مصاريف التوزيع عند تحصيل الأرباح، وبالتالي يجب تحديد مصادر تمويل المشروع، إما بالحصول على شريك يملك المال ويريد العمل، أو من خلال القروض الشخصية من الأقارب أو البنوك أو مختلف مؤسسات التمويل التجاري وذلك من أفضل مشروع تجاري 2020.

خطة العمل:

تتضمن خطة العمل تحديد مصادر التمويل المالي، ومصادر الحصول على السلع والخدمات المختلفة وأسعارها إلى جانب تحديد البدائل في حالة عدم قدرة المورد على التوريد، ومن الواضح أن صاحب العمل يجب أن يمتلك خبرة عملية في السوق الذي يهدف إلى العمل فيه لعدة سنوات، وإلا ستكون فرص فشل المشروع كبيرة، وفي غياب الخبرة الكافية في السوق، من الضروري البحث عن أشخاص موثوق بهم وذوي خبرة لإدارة أمور المشروع من الإعداد والتسويق والمبيعات، ومن خلال العوائد الأولية وردود فعل المستهلك، يمكن تطوير رؤية دقيقة لتطوير وتوسيع المشروع، إما عن طريق زيادة المبيعات في السوق المحدد، أو توسيع الأعمال والبدء في استهداف أسواق جديدة.

تكلفة انشاء مشروع تجاري

تحديد التكاليف المالية اللازمة لبدء المشروع أمر مهم، حيث أن العديد من المشاريع تفشل بسبب عدم أخذ هذه الخطوة في الاعتبار، وعدم القدرة على تأمين التكاليف اللازمة، وهذا ما يسمى ضرب جدار مالي، ولهذا السبب يفضل تأمين مصادر نقدية للحفاظ على استمرارية النشاط وتجدر الإشارة إلى أنه من الممكن الحصول على تأمين مالي شخصي، أو تمويل بنكي من خلال القروض.

خطوات بداية مشروع تجاري

كيف ابدأ مشروع صغير في تركيا

سنطلعك على خطوات فتح شركة صغيرة بنجاح اتبع ذلك خطوة بخطوة تدريجياً، وستضع نفسك على الطريق الصحيح لبناء مشروع تجاري ناجح:

الخطوة 1: قم بإجراء أبحاث السوق اللازمة.

غالبًا ما يكون لديك بالفعل فكرة عمل، فقد حان الوقت لمقارنتها بالواقع. هل فكرتك لديها إمكانية النجاح؟ يجب عليك إجراء فحص التحقق من الصحة قبل بدء العمل.

يجب أن تحل الأعمال التجارية الصغيرة مشكلة ما أو تلبي حاجة معينة أو توفر شيئًا يريده السوق من أجل تحقيق النجاح.

هناك العديد من الطرق التي يمكنك من خلالها تحديد هذه الاحتياجات، بما في ذلك البحث ومجموعات التركيز وحتى التجربة والخطأ تتضمن بعض الأسئلة التي يجب الإجابة عليها أثناء استكشاف السوق ما يلي:

  1. هل يحتاج السوق إلى منتجاتك/ خدماتك المتوقعة؟
  2. من يحتاجها؟
  3. هل هناك شركات أخرى تقدم خدمات/ خدمات مماثلة الآن؟
  4. ما هي حالة المنافسة في السوق؟
  5. كيف سيكون عملك مناسبًا للسوق؟

الخطوة 2: ضع خطة عمل.

أنت بحاجة إلى خطة لتحويل فكرة عملك إلى حقيقة خطة العمل هي المخطط الذي سيوجه عملك من البداية وحتى مرحلة تأسيس نفسها في السوق وتنتهي بنمو الأعمال، وهي ضرورية للغاية في جميع الأعمال التجارية الجديدة.

إذا كنت تنوي السعي للحصول على دعم مالي من مستثمر أو مؤسسة مالية، فيجب عليك تطوير خطة عمل تقليدية هذا النوع من خطة العمل طويل ودقيق، ويحتوي على مجموعة مشتركة من الأقسام التي ينظر إليها المستثمرون والبنوك عند التحقق من جدوى فكرتك.

إذا كنت لا تنوي طلب الدعم المالي، يمكن لخطة عمل بسيطة من صفحة واحدة أن تعطيك صورة واضحة لما تأمل في تحقيقه وكيف تخطط لتحقيقه في الواقع، يمكنك كتابة خطة عمل مناسبة على ظهر منديل، وتنقيحها بمرور الوقت- وجود خطة مكتوبة أفضل من عدم وجود خطة على الإطلاق.

ربما تفيدك قراءة: دبلوم إدارة المشاريع في الرياض .. أفضل جهات للحصول عليه

الخطوة 3: خطِّط تمويلك.

لا يتطلب بدء عمل تجاري صغير بالضرورة الكثير من المال، ولكنه سيتطلب بعض الاستثمار الأولي، بالإضافة إلى القدرة على تغطية النفقات الجارية قبل أن تتمكن من تحقيق ربح استخدم جدول بيانات لتقدير تكاليف البناء الأولية لمرة واحدة (التراخيص والتصاريح، المعدات، الرسوم القانونية، التأمين، شراء العلامة التجارية وأبحاث السوق، المخزون، بناء العلامة التجارية ، أحداث الافتتاح الكبرى ، إيجارات العقارات) بالإضافة إلى المصاريف أنت تقدر أنك ستحتاج لإبقاء عملك مفتوحًا لمدة 12 شهرًا على الأقل (الإيجار والمرافق، والتسويق والإعلان، والإنتاج، والإمدادات، ونفقات السفر، ورواتب الموظفين، وراتبك).

يمثل مجموع هذه الأرقام مقدار الاستثمار الأولي الذي ستحتاجه.

بعد أن يكون لديك تقدير تقريبي للمبلغ الذي ستحتاجه، ستجد أن لديك عدة طرق لتمويل عملك، بما في ذلك:

التمويل.

o قروض الأعمال الصغيرة.

o منح الأعمال الصغيرة.

o مستثمرون ملاك.

o التمويل الجماعي (التمويل الجماعي).

يمكنك أيضًا استخدام مواردك الشخصية، واستثمار أقل قدر من رأس المال اللازم لبدء العمل يمكنك أيضًا استخدام مجموعة من الخيارات المذكورة أعلاه، ولكن الهدف هنا هو دراسة الخيارات جيدًا وإنشاء خطة لزيادة رأس المال المطلوب لبدء عملك.

الخطوة 4: اختيار هيكل أعمال.

يمكن أن يكون عملك الصغير ملكية فردية أو شراكة أو شركة ذات مسؤولية محدودة (LLC) أو شركة تعاونية سيؤثر هيكل العمل الذي تختاره على العديد من العوامل الأخرى، من اسم عملك إلى مسؤوليتك القانونية وكيفية حساب ضرائبك.

يمكنك اختيار هيكل عمل مبدئي محدد، ثم إعادة تقييم الهيكل وتغييره مع نمو عملك وتغير احتياجاته.

قد يكون من المفيد استثمار بعض الأموال في طلب المشورة من محامٍ معتمد أو محاسب عام للتأكد من أنك تختار الهيكل المناسب لعملك، وهذا سيعتمد على طبيعة وتعقيد العمل الذي تريد تأسيسه.

كيفية بدء مشروع تجاري ناجح
كيفية بدء مشروع تجاري ناجح

الخطوة 5: اختر اسم عملك وقم بتسجيله.

يلعب اسم عملك دورًا مهمًا في كل جانب من جوانب العمل تقريبًا، لذا يجب عليك اختيار الاسم بعناية عند فحص الخيارات المتاحة، ضع في اعتبارك جميع الآثار المحتملة، واختر الاسم بعناية بعد النظر في جميع جوانب الأمر.

بعد اختيار اسم عملك، يجب عليك التأكد من أن الاسم ليس مملوكًا كعلامة تجارية مسجلة لكيان آخر، وأنه ليس مستخدمًا بالفعل يجب عليك تسجيل الاسم بعد ذلك يسجل المالك الوحيد اسمه التجاري إما مع كاتب الولاية أو المقاطعة، وعادةً ما تسجل الشركات التعاونية أو الشركات ذات المسؤولية المحدودة أو الشراكات المحدودة اسمها التجاري عند تقديم أوراق تأسيس الشركة.

لا تنس تسجيل اسم المجال لموقعك بعد اختيار اسم عملك جرب هذه الخيارات إذا كان اسم المجال المثالي محجوزًا.

الخطوة السادسة: الحصول على التراخيص المطلوبة.

ما هي الإجراءات القانونية لإقامة مشروع تجاري في محافظتك؟ تعتبر مرحلة الترخيص القانوني جزءًا مهمًا من عملية بدء عملك التجاري الخاص.

ستحتاج إلى مجموعة متنوعة من تصاريح وتراخيص الأعمال الصغيرة، اعتمادًا على نوع وموقع العمل ستحتاج إلى إجراء بعض الأبحاث لمعرفة التراخيص والتصاريح المطلوبة منك أثناء عملية إنشاء الأعمال.

يعد نظام المحاسبة الخاص بك ضروريًا لوضع الميزانية وإدارتها، وتحديد الأسعار والأسعار، والتداول مع الآخرين، وتقديم الإقرارات الضريبية يمكنك تكوين نظام المحاسبة الخاص بك بنفسك، أو تعيين محاسب محترف للقيام بالعمل بشكل أكثر دقة إذا قررت القيام بهذه الأشياء بمفردك، فاسأل، وابحث، وادرس جميع الإجابات ذات الصلة حتى تتمكن من اختيار برنامج المحاسبة المناسب لعملك.

الخطوة 7: قم بإعداد موقع عملك.

يعد تحضير مكان عملك أمرًا مهمًا للغاية، سواء كنت تعمل من مكتب منزلي أو مكتب مشترك أو خاص أو موقع بيع بالتجزئة.

يجب أن تفكر في الموقع والمعدات والمظهر العام، وتأكد من أن موقع عملك مناسب لنوع العمل الذي تريد القيام به. ستحتاج أيضًا إلى تحديد ما إذا كنت تريد شراء مكان العمل أو استئجاره، واتخاذ القرار الأكثر فاعلية بالنسبة لك.

الخطوة8: جهّز فريق العمل.

إذا كنت ستقوم بالتوظيف، فقد حان الوقت لبدء عملية التوظيف. تأكد من تحديد الموقف الذي تريد تعيينه، واشرح بعناية مسؤوليات كل منصب تعد إدارة الأعمال الصغيرة دليلًا ممتازًا ومفيدًا لأصحاب الأعمال الجدد الراغبين في تعيين أول موظفيهم.

إذا لم تكن ستوظف موظفين، بل ستوفر العمل لمقاولين مستقلين، فقد حان الوقت الآن للعمل مع محامي لإعداد اتفاقية المقاول المستقل والبدء في البحث عن مقاولين.

أخيرًا، إذا كنت رائد أعمال منفردًا يتطلع إلى بدء أعماله التجارية الصغيرة بمفرده، فقد لا تحتاج إلى موظفين أو مقاولين، لكنك ستحتاج إلى فريق دعم. قد يتكون هذا الفريق من مرشد أو مدرب أو حتى أحد أفراد العائلة، وسوف يقوم بالاستماع إلى الإذن لتحفيزك وتقديم النصح لك عند الحاجة، وطمأنتك عندما يكون الطريق وعرًا.

الخطوة 9: روّج لعملك.

بعد أن يصبح عملك جاهزًا ومفتوحًا للجمهور، عليك أن تبدأ في جذب المستهلكين والعملاء ابدأ بالأساسيات، واكتب عرض مبيعات فريدًا (USP) وقم بإنشاء خطة تسويق، ثم ابحث عن أكبر عدد ممكن من أفكار تسويق الأعمال الصغيرة، لتحديد كيف يمكنك الترويج لعملك بكفاءة وفعالية.

الخطوة 10: تنمية عملك.

افتتاح عملك ومبيعاتك الأولى ليست سوى البداية من أجل تحقيق الربح والمرونة والازدهار، تحتاج دائمًا إلى تنمية عملك، وسوف يستغرق الأمر وقتًا وجهدًا بالطبع لكن الثمار التي ستجنيها تستحق العناء.

هناك العديد من الطرق المختلفة للنمو يمكنك استهداف سوق جديد وتوسيع عروضك، ولكن لن تكون هناك خطة نمو كبيرة إذا لم يكن لديك خطة تسويق إستراتيجية.

الخطوة 11: جهزّ الخطة البديلة (ب)

تعد الخطة ب مهمة جدًا في مجال الأعمال، وقد أصبحت ضرورة ملحة في عصر سريع التغير يتميز بالتطورات السريعة. تجعلك أهمية الخطة (ب) جاهزًا للأشياء عندما تسوء والطريق عندما يصبح أطول، وللنهاية عندما تبتعد، وللهدف عندما تفقد رؤيتك.

ربما تفيدك قراءة: اسعار الشقق في كايا شهير .. أحدث 5 مشاريع مبتكرة

احسن مشروع في تركيا

إذا كنت مستثمر وتنوي بدء عمل تجاري في تركيا، فيجب أن تضع في اعتبارك القائمة التالية التي تضم أفضل مشاريع لها مستقبل في تركيا:

  1. اعمال البناء.

تعد صناعة البناء من القطاعات المحورية في تركيا، وأحد المحركات الرئيسية للاستثمارات العامة والخاصة في البلاد. بينما صحيح أن هناك العديد من شركات المقاولات في تركيا، لا تزال هناك فجوات عديدة في البيئة والبنية التحتية للطاقة وبالتالي، هناك فرص كبيرة للمستثمرين للعمل في قطاع البناء، وإذا كانت لديك خلفية قوية في الهندسة أو البناء، فستتمكن من بدء العمل في تركيا بسهولة، أو يمكنك إنشاء شركة تبيع المواد الخام المستخدمة في مجال البناء.

  1. السيارات والمعادن.

يمتلك 25٪ فقط من السكان الأتراك سيارة، لكن الطبقة الوسطى الاستهلاكية تتزايد في الحجم منذ عام 2000، وبالتالي من المتوقع حدوث نمو هائل في الاستخدام المحلي للسيارات، علاوة على ذلك، هناك نقص كبير في موردي قطاع قطع غيار السيارات المختلفة، وبالتالي، يمكنك تحقيق ربح رائع إذا كان بإمكانك البدء في بيع السيارات أو قطع الغيار في تركيا.

  1. الطاقة.

أصبحت تركيا مكانًا ممتازًا للاستثمار في الطاقة بعد الإجراءات المختلفة التي اتخذتها الحكومة التركية في السنوات الأخيرة، لا سيما الإجراءات المتعلقة بإنشاء مشروع تجاري صغير تخفيف القيود القانونية والخصخصة والاستراتيجيات المعتمدة لزيادة الطلب المحلي على الطاقة  يعد قطاع الطاقة في تركيا أحد القطاعات القليلة التي ترحب فيها الحكومة بالمستقبلين الجدد بأذرع مفتوحة.

ربما تفيدك قراءة: دورة إدارة المشاريع جدة.. أفضل أماكن الحصول عليها

  1. الأطعمة السريعة المعبأة.

مع زيادة عدد النساء العاملات بدوام كامل، يتزايد باستمرار الطلب على الوجبات المصنعة والمعلبة والأطعمة والوجبات الخفيفة المجمدة حققت صناعة المواد الغذائية في تركيا نموًا ثابتًا في السنوات الأخيرة، كما أن التغيرات في اتجاهات السوق تجعل السوق ينمو بمعدل أسرع.

  1. المنسوجات.

تعتبر صناعة النسيج من أهم الصناعات في الاقتصاد التركي، حيث تمثل 10.8٪ من الناتج المحلي الإجمالي، وتُعرف تركيا بأنها منتج رئيسي للمنسوجات، وترحب بالمستثمرين في أي وقت تعتبر صناعة النسيج من القطاعات الرائدة من حيث الاستثمار والتوظيف والتصنيع والمؤشرات الاقتصادية الشاملة، وهناك طلب كبير على منتجات النسيج في تركيا.

إذا كنت تبحث عن أفضل المشاريع في تركيا للاستثمار فيها، وتنوي دخول السوق التركية كمستثمر كبير، فعليك التفكير في إنشاء شركة تصنيع المنسوجات الخاصة بك وأن تكون مطلوب شريك في تركيا، فسوق المنسوجات المُصنّعة في تركيا كبير ويرحب بفرص العمل الجديدة.

  1. السياحة.

احتلت تركيا المرتبة السادسة في قائمة الدول الأكثر زيارة في العالم، والتاسعة في قائمة الدخل الناتج عن السياحة، وفقًا لإحصاءات عام 2011 تثبت هذه الإحصائية أن السياحة قطاع محوري في اقتصاد الدولة، ولا يزال من الممكن تحقيق مزيد من التطور في هذا القطاع بسبب الجمال الطبيعي الذي تتميز به تركيا وأصولها الثقافية الغنية.

  1. زراعة وتصدير البندق.

وجدت الإحصائيات أن تركيا مسؤولة عن حوالي 80٪ من إنتاج وتصدير البندق في جميع أنحاء العالم عن  مشاريع غير تقليدية، البندق هو نوع ذو نكهة حلوة من المكسرات التي تنمو بسهولة في تركيا إذا كنت تنوي بدء مشروع ناجح في تركيا، فلديك فرصة للاستثمار في القطاع الزراعي، وبالتحديد قطاع زراعة وتصدير البندق، حيث تحتوي تركيا على بعض من أرقى الأراضي المناسبة لزراعة هذا النوع من المكسرات.

وإلى هنا نكون قد وصلنا إلى نهاية جولتنا في هذا المقال حول أفضل مشروع تجاري في تركيا، فيمكنك تخير أحد المجالات الأقرب لعملك وبدء إعداد دراسة جدوى مع أحد المكاتب التى رشحناها لك.

مشروع تجاري في تركيا
مشروع تجاري في تركيا

ربما تفيدك قراءة: كل ما تود معرفته حول دورة ادارة المشاريع  الاحترافية في جدة

المصدر: أفضل 

انتقل إلى أعلى